منتديات صوت الإسلام صوت الأحمدية
مرحبا بك في منتدى صوت الاسلام صوت الاحمدية

لتتمكن من الإستمتاع بكافة ما يوفره لك هذا المنتدى من خصائص, يجب عليك أن تسجل الدخول الى حسابك في المنتدى. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه.

القول باستمرار نعمة الوحي دليل صدق الأحمدية .

اذهب الى الأسفل

القول باستمرار نعمة الوحي دليل صدق الأحمدية .

مُساهمة من طرف جمال في السبت يونيو 25, 2011 1:10 pm

السلام عليكم .

غالبية المسلمين الذين لم يعرفوا الجماعة الإسلامية الأحمدية يتفاجأون حين يسمعون عنها .و كثير منهم يسارع لإصدار حكم قاس و باطل على الأحمدية , معلنا أن القول بمجيء نبي بعد رسول الله كفر.دون تثبت و دون تبين و دون فهم و لا تحليل .

لكن مع شيئ قليل من الجهد و البحث , يبدأ الباحث المنصف يدرك فداحة القول بانقطاع نعمة الوحي عن خير أمة أخرجت للناس .

فمعنى انقطاع نعمة الوحي مطلقا , تساوي المسلم العابد مع الملحد .فكلاهما لا يمكنه أن ينشئ علاقة و صلة مع الله تعالى .

و مع الغوص في البحث و في الفكر الإسلامي الأحمدي سرعان ما يتبين أن القول باستمرار نعمة الوحي من غير دين جديد و لا كتاب سماوي جديد و لا شرع جديد هو عين الحق و عين الصواب .

لقد كتبت مشاركة قصيرة في منتديات سبيل الإسلام , أفحمت جموع المخالفين و أثبتت لهم بفضل الله استمرار نعمة الوحي .فلم يملك القوم هنالك غير حذفها خوفا من قراءة القراء لها .

المشاركة : (( الدليل القاطع على كفر القائلين بانقطاع نعمة الوحي :

من المسلم به أن من يكذب كلام الله عامدا بعد ما تبين له الحق أنه كافر بالله .

و القائلون بانقطاع نعمة الوحي بموت خاتم النبيين محمد-ص- هم كفار لأنهم يكذبون الله تعالى .

لعض الآيات التي تثبت استمرار نعمة الوحي من غير دين جديد و لا كتاب سماوي جديد و لا شرع جديد :

يقول الله تعالى : {إِنَّ الَّذِينَ قَالُوا رَبُّنَا اللَّهُ ثُمَّ اسْتَقَامُوا تَتَنَزَّلُ عَلَيْهِمُ الْمَلَائِكَةُ أَلَّا تَخَافُوا وَلَا تَحْزَنُوا وَأَبْشِرُوا بِالْجَنَّةِ الَّتِي كُنتُمْ تُوعَدُونَ} (30) سورة فصلت.


يقول الله تعالى : {يَا بَنِي آدَمَ إِمَّا يَأْتِيَنَّكُمْ رُسُلٌ مِّنكُمْ يَقُصُّونَ عَلَيْكُمْ آيَاتِي فَمَنِ اتَّقَى وَأَصْلَحَ فَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ} (35) سورة الأعراف.

يقول الله تعالى : {رَفِيعُ الدَّرَجَاتِ ذُو الْعَرْشِ يُلْقِي الرُّوحَ مِنْ أَمْرِهِ عَلَى مَن يَشَاء مِنْ عِبَادِهِ لِيُنذِرَ يَوْمَ التَّلَاقِ} (15) سورة غافر.

يقول الله تعالى : {اللَّهُ يَصْطَفِي مِنَ الْمَلَائِكَةِ رُسُلًا وَمِنَ النَّاسِ إِنَّ اللَّهَ سَمِيعٌ بَصِيرٌ} (75) سورة الحـج.

يقول الله تعالى : {مَّا كَانَ اللّهُ لِيَذَرَ الْمُؤْمِنِينَ عَلَى مَآ أَنتُمْ عَلَيْهِ حَتَّىَ يَمِيزَ الْخَبِيثَ مِنَ الطَّيِّبِ وَمَا كَانَ اللّهُ لِيُطْلِعَكُمْ عَلَى الْغَيْبِ وَلَكِنَّ اللّهَ يَجْتَبِي مِن رُّسُلِهِ مَن يَشَاء فَآمِنُواْ بِاللّهِ وَرُسُلِهِ وَإِن تُؤْمِنُواْ وَتَتَّقُواْ فَلَكُمْ أَجْرٌ عَظِيمٌ} (179) سورة آل عمران.

يقول الله تعالى : {أَمَّن يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ وَيَجْعَلُكُمْ خُلَفَاء الْأَرْضِ أَإِلَهٌ مَّعَ اللَّهِ قَلِيلًا مَّا تَذَكَّرُونَ} (62) سورة النمل.

يقول الله تعالى :{وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُواْ لِي وَلْيُؤْمِنُواْ بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ} (186) سورة البقرة.

يقول الله تعالى :{يَا حَسْرَةً عَلَى الْعِبَادِ مَا يَأْتِيهِم مِّن رَّسُولٍ إِلاَّ كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِؤُون} (30) سورة يــس.

يقول الله تعالى : {مَّنِ اهْتَدَى فَإِنَّمَا يَهْتَدي لِنَفْسِهِ وَمَن ضَلَّ فَإِنَّمَا يَضِلُّ عَلَيْهَا وَلاَ تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى وَمَا كُنَّا مُعَذِّبِينَ حَتَّى نَبْعَثَ رَسُولاً} (15) سورة الإسراء.

يقول الله تعالى : {وَمَا نُرْسِلُ الْمُرْسَلِينَ إِلَّا مُبَشِّرِينَ وَمُنذِرِينَ وَيُجَادِلُ الَّذِينَ كَفَرُوا بِالْبَاطِلِ لِيُدْحِضُوا بِهِ الْحَقَّ وَاتَّخَذُوا آيَاتِي وَمَا أُنذِرُوا هُزُوًا} (56) سورة الكهف.

يقول الله تعالى : {وَمَن يُطِعِ اللّهَ وَالرَّسُولَ فَأُوْلَئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللّهُ عَلَيْهِم مِّنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاء وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَئِكَ رَفِيقًا} (69) سورة النساء.

و من سير الأبرار من أتباع سيد الورى لديكم :

حادثة تغسيل النبي محمد-صلى الله عليه و آله و سلم .

(( فسمعوا مناد ينادي لا يدرى من هو أن غسلوت رسول الله في ثيابه )).

يا سارية الجبل .

نبوءات مسيح الأمة و مهديها عليه الصلاة و السلام التي حققها رب العالمين .

نبوءة الخليفة الرابع رضي الله عنه في هلاك الطاغية ضياء الحق .

و هكذا يتبين بجلاء أن القائلين بانقطاع نعمة الوحي يردون كلام الله و يكذبونه بكل وقاحة . فهم أكفر الخلق حتى و إن صلوا و صاموا و حجوا .)).


الخلاصة أن القول باستمرار نعمة الوحي دليل قاطع على صدق مؤسس الأحمدية عليه الصلاة و السلام .لأنه قام في زمن غرقت الأمة في ضلالات الشيوخ و صدقوهم و رموا القرآن وراء ظهورهم .و استسلموا لقول الشيوخ الباطل بانقطاع نعمة الوحي .

فأعلن حضرته في ثقة و يقين أن نعمة الوحي مستمرة في الأبرار من الأمة .

و قدم البراهين القرآنية الكثيرة التي أفحمت مخالفيه .و ثبت صدقه للعالم كله .

كان خصومنا يتوهمون أن قولنا باستمرار نعمة الوحي شيئا محرجا لنا , لكن و لله الحمد , صار قولنا هذا ينسف ترهاتهم نسفا .و يخرس ألسنتهم تماما .

فالحمد لله رب العالمين .
avatar
جمال
مشرف عـام
مشرف عـام

رقم العضوية : 15
تاريخ التسجيل : 20/06/2011
عدد المساهمات : 16
نقاط : 40

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

كن عبد لرب متكلم ويرى وليس عبد لرب يرى ولا يتكلم

مُساهمة من طرف محب الحق في الأحد يونيو 26, 2011 4:01 am

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله
بارك الله فيك ، نعم كن عبد لله واعلم أنه يتكلم ويرى ولا تكن عبد لله يسجل عليك ما تفعله ولا يكلمك ، فإذا كان رب العمل لا يتكلم ولا يتدخل فى خطأ من عنده ثم يحاسبهم على خطأهم فقط فمن أين سيأتى بمن يحسن له صنع ما يريد عمله ، إذا كان هذا فى حيتنا التى ننفع فيها بعضنا البعض فما بالك باله لا يريد من عباده إلا الطاعة ، ويتركهم بلا صلة ولا دليل على عملة ، فقد يظن من يقراء عبارتى السابقة أن السابقون يحملون أوامر ونواهى الله ، حسب سلف الأمه أقول لهم إذا انقسم الناس فرق وشيع وظلم الابناء بما وجدوا ابائهم عليه وظل الإله صامتنا ولا يتكلم وبقى كل فريق بما لديهم فرحيون ، فمن أين يجد المحب الى الله طريقه إليه ما لم يأخذه ربه إليه ، وخاصة أن الهداية لا يمكلها غير الله ، فمادام الله هو الهادى فكيف يهدى بعضنا بعضا ، لابد من إله متكلم ناصرن لم يبحث عنه بل جاذبا إيه إليه ، فياعباد الله ويامن تؤمنون بالرحمن الذى أعطاكم قبل أن تدكوه عز وجل فبالحري أن تؤمنوا أنه يناديكم قبل أن تتوبوا إليه ، يا عباد الله كيف يجذبكم الله إليه مالم يسمعكم ما يقتل ويرجم شيطانكم أليس الله رجيم أم تستعذ به ولا يجيب ، يا عباد الله أأنتم أشد خوفا وحرصا على عبد الله على أن يؤمنوا فتدعوهم ويبقى ربهم صامتا لا يتكلم غافلا عنهم لا يدعوهم ، يا عباد الله لبوا داعى الله يناديكم لما يحيكم ولا تغفلوا واتبعوا قول ربكم إذا الذين يتبعون احسن ما يقدم لهم ولا تتبعوا قول الفاسدين ليصدوكم عن الله رب العالمين .
أتركوا كل بغض وحقد وتكبر وأخلصوا نيتكم الله ، دعوا عيسى يموت كما مات النبين عليهم جميعا الصلاة والسلام ، فلم يبقى شاهدا على الناس اليوم غير خير الورى صلى الله عليه وسلم ، ولا كتاب يفرق بين الحق والباطل إلا الفرقان وجعلوا كتاب الله القرآن فوق كل كتب ولا تبطلوا ايته بالنسخ إليس الحافظ هو من أنزله وهو الحفيظ .  
وأخر دعونا أن الحمد لله
avatar
محب الحق
عضو نشيط
عضو نشيط

رقم العضوية : 26
تاريخ التسجيل : 23/06/2011
عدد المساهمات : 18
نقاط : 39

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: القول باستمرار نعمة الوحي دليل صدق الأحمدية .

مُساهمة من طرف جمال في الأحد يونيو 26, 2011 4:33 am

السلام عليكم .

شكرا أخي الكريم محب الحق .
avatar
جمال
مشرف عـام
مشرف عـام

رقم العضوية : 15
تاريخ التسجيل : 20/06/2011
عدد المساهمات : 16
نقاط : 40

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: القول باستمرار نعمة الوحي دليل صدق الأحمدية .

مُساهمة من طرف جمال في الأحد يونيو 26, 2011 4:41 am

السلام عليكم.

الشيوخ القائلون بانقطاع الوحي و انقطاع الصلة بين الله و بين عباده , كانوا السبب في وقوع البعض فريسة لفتنة المسيح الدجال بسبب هذا الفهم الخاطئ.

أنظروا كلمات هذه المتنصرة المصرية التي ما عرفت لا الإسلام و لا المسيحية .لكنها عرفت فكر الشيوخ التقليديين , فتركت إسلام الشيوخ لتقع فريسة لفتنة المسيح الدجال .


كتبت المتنصرة ناتال أحمد ضحية الفكر التقليدي الميت : (( الصلاة حسب المسيح ليست هي فريضة... بل هي تعبير عن علاقة حية موجودة بين الله و الانسان التائب.... فهذا الانسان يحب ان يجلس في محضر الله لانه يتوق له و يشتاق اليه و يريد ان يسمع صوته...؟؟؟ كيف حول محمد الصلاة الى عمل يعاقب تاركه عليه؟؟؟؟ هل الله يريد ان يتواصل الناس معه لانهم يتوقون الى هذا؟؟؟ ام هو يريدهم ان يمثلوا؟؟؟ لكن الإسلام و بكل جهل جرد الله من صفاته و عدله... فصوره مثل مدرس رتيب بيرقراطي معقد فظ يهتم فقط بشكليات معينة... و يعاقبهم بقسوة على أقل خطأ و يلتذ لرائحة الشواء.... و ليس كخالق حي محب عليم سميع يتكلم معنا و يشعر بنا و يحنو علينا و يتواصل مع أرواحنا... هو بالنسبة لمحمد مثل إله لديه كمبيوتر يحسب عدد صلوات كل مسلم و يحسب الحسنات و السيئات... لا يعلم و لم يختبر أن الله هو ابونا السماوي المحب... و الاب يريد ان يكون معه ابنه طوال الوقت و يكلمه طوال الوقت.... لذلك قال الانجيل صلوا بلا انقطاع... فليست العملية عملية حسابية... بل هي فرصة جميلة ليتمتع الانسان بالكلام مع الله و يسمعه من خلال الضمير... هل هناك اكثر من هذه سخافة؟؟؟ هل يريد الله موعداً لأكلمه في وقت محدد و لا اكلمه في وقت اخر؟؟؟ هل احتاج الى موعد من والدي على انشغاله لارفع السماعة و اتحدث معه؟؟ ان كان والدي البشري يحبني بهذا الشكل و يريد ان يسمع صوتي و يتكلم معي طوال الوقت... فما بالك بالاب السماوي و هو مصرد محبة البشري لاولاده؟؟؟ هل يعقل ان يحب البشري اولاده اكثر مما يحبه الله؟؟؟)).


أيها الشيوخ التقليديون , لا يمكنكم التملص من مسؤولياتكم تجاه هؤلاء الضحايا .ضحايا فكركم الخرب .حيث حكمتم على الله تعالى بعدم الكلام , و قطعه الصلة بينه و بين عباده .

هذه المسكينة ضحية جهلها أولا و ضحية من ضحايا فكركم الميت روحيا .

أفيقوا هداكم الله .
avatar
جمال
مشرف عـام
مشرف عـام

رقم العضوية : 15
تاريخ التسجيل : 20/06/2011
عدد المساهمات : 16
نقاط : 40

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى